المجلس السري الفارسي الاستيطاني في العراق

اذهب الى الأسفل

موضوع مثبت المجلس السري الفارسي الاستيطاني في العراق

مُساهمة من طرف عزالدين بن حسين القوطالي في الخميس 15 مايو 2008 - 12:30

المجلس السري الفارسي الاستيطاني في العراق


الفنان العراقي
سيروان انور




ربما للمتتبع للاحداث السريعه في العراق وتحليل المؤامره الكبيره والخسيسه والدنيئه التي وضعت لتنفيذها على المنطقه.بدايتها لم تكن في العراق وانما كانت من احتلال ارض فلسطين وتكوين الكيان الصهيوني اليهودى وبناء واستحداث المستوطنات اليهوديه على باب التوسع الاستيطانى المستمر وكان الحدث الكبير هو اعتراف الخائن المقبور السادات باسرائيل ودفع عجلة الاحتلال لارض العرب في فلسطين وشطر الوطن العربي الى شطرين والبقاء في القلب بعد ان منيت كل قوي الاحتلال في الوطن العربي من هزيمه ساحقه على ايدي الشعوب المنتفضه على المحتلين ابان الحرب العالميه الثانيه.وكان هذا الاستيطان المدعوم من قبل دول عديده ومعروفه في العالم التي تريد السيطره على كل اقتصاد العالم ومنها اقتصاد الدول العربيه والهيمنه عليها والدفع بعجله احتلال العرب بكل الوسائل المتاحه لديهم ولم تكن هذه الخطه وضعت تحت التنفيذ لو لم يتهاون بعض الحكام العرب الخونه ممن باعوا ارض العرب من اجل مصالحهم الشخصيه ولتنفيذ خطة الاحتلال حتى وصلت بالصهيونيه العالميه بالتآمر مع من يتحالف معها من دول الغرب بالاعتداء وضرب واحتلال اي بقعه او دوله عبيه عسكريا او اقتصاديا وتحت سكوت شامل لمجلس الامن والامم المتحده الصماء والتآمر الكامل والشامل على الشعب الاسلامي والعربي بشكل خاص..ومن خلال تلك الاجنده كانت لاسرائيل وامريكا وبريطانيا حصه كبيره من التامر على العراق وشعبه الابي وبالتخطيط مع الدوله الفارسيه التى تختزن حقدها الفارسي الاسود على العرب والاسلام والعراق بالاخص لانه كان القلعه التى انطلقت منها معارك الجهاد في سبيل الله. كون احلام الدوله الفارسيه المكبوته تحت يافطه الاسلام الشيعي هي الاخري تريد اعادة احلامها في امبراطوريه كسرى ونارها المجوسيه التى اطفأها الاسلام واقبر كسرى وانها طغيانهم الاسود والذى يحاولون من خلاله وتحت التستر الشيعي البرئ منهم فان شيعه الامام على ابن ابي طالب (كرم) من العرب الاصلاء براء منهم.

ولم يكن امام الحقد الفارسي الاسود ومنذ تاريخ نار المجوسيه سوى العمل بما يعمل اليهود ضد الاسلام والعرب واستخدام مشروع الاستيطان الفارسي الطويل وما يطمح اليه المستقبل الفارسي ولكن تحت يافطه الاسلام وتحرير القدس وتحت ولاية الفقيه وحاخامات فارسيه والآيات الفارسيه الخائنه للدين الاسلامي.. وكلنا علما بالتاريخ ودسائس الفرس ومنذ نشر الدعوه الاسلاميه بعد نزول القران على خاتم الانبياء محمد (ص) ولانريد ان ندخل في تاريخ طويل ومعروف للجميع.. فكانت من ازدهار الحضاره الاسلاميه والعربيه انذاك وامتدادها ونشئتها اسباب دفعت بالاحقاد الفارسيه لتحاول من نخر تلك الحضاره العظيمه وكان احد اهم مراكز ازدهار الحضاره العربيه والاسلاميه هي (بغداد العظيمه بغداد ابوجعفر المنصور والرشيد) وكان لها امتدادها العلمي والحضاري والتاريخي وكونها كانت مركز من مراكزالخلافه الاسلاميه والعباسيه.. ومنذ ذلك التاريخ كانت الدسائس الفارسيه تحوم على ارض العراق والاسلام فيها وعدم تركها فارغه من الفرس الانجاس والذين يعتبرون ارض العراق هي امتداد لتاريخهم الاسود الفارسي المجوسي.. ونعرف جميعا محاولات الدسائس الفارسيه وزرع جواسيسها من خلال الاستيطان الفارسي في ارض العراق من الشمال الى الجنوب وبالتحديد الجنوب منه وبغداد وجميعنا يعلم المؤمرات الدنيئه التى قادها (البرامكه الفرس الخونه) الذين تآمروا على الدين الاسلامي اولا وتآمروا على الدوله العباسيه انذاك.. ان فكرة الاستيطان اليهودي هي فكره فارسيه اولا عندما بدأت بلاد فارس بالدفع باستيطان الناس من تبعيتها تحت المسميات التجاريه وغيرها ومن غير عرب الجنسيه وباسم الدين والتشيع وتحت حمل فكره رايه آل بيت الرسول وهى رايه الرسول (ص) , وآل بيت الرسول براء منهم مما عمل الفرس من ذلك والغدر الفارسي معروف للمسلمين وليس وليد اليوم ليرفعوا هذه الرايه الذين يريدون تدنيسها بنارهم المجوسيه... وانما رايتهم هي راية الاستيطان الفارسي واولا على حساب شيعه الامام علي (كرم) من العرب في العراق وفي بعض الدول العربيه من العرب المسلمين المخلصين لله وا لدين والارض والوطن..

فكانت سياسه الاستيطان الفارسي وعلى اساس التبعيه الفارسيه هي سياسه قديمه فارسيه ونعلم جميعا كيف عاش في العراق من التبعيه الفارسيه والذين لديهم التاريخ الاسود مع الشعب العراقي.واذا كان لديهم ذره واحده من الانتماء للعراق لما رفضوا امتلاك الجنسيه العراقيه انذاك عند تاسيس الدوله العراقيه الحديثه وهذا مسجل بالبيانات في مديريه الجنسيه العامه التى سيطروا عليها الان لمحوا تلك الاثار التى تشير الى تاريخهم الاسود في العراق..اما من سجل تحت الجنسيه العثمانيه والتي كانت تحكم العراق تحت الاحتلال العثمانى والذى طلب انذاك من اعتماد التسجيل العثمانى للتعداد ليتسنى اصدار قانون الجنسيه العراقيه.. وما كان الا من القنصليه الفارسيه انذاك ان تمنح مواطنيها الجنسيه التبعيه الايرانيه انذاك وكل ذلك من اجل عدم الالتحاق بالجيش لخدمة العلم الملزمه بقانون الخدمه الالزاميه من اجل الدفاع عن ارض العراق. والالتحاق بالركب الفارسي لانهم لم يريدوا ان يمدوا ايديهم للدفاع عن العراق وارض العرب في كل مكان لانهم تحت الحلف السري مع اليهود...

واليوم نشهد الاستيطان الفارسي ساري على قدم وساق في العراق ومنذ 20-3-2003 انتقاما من التنظيف الكبير الذي اشرفت عليه حكومه البعث العظيم بتنظيف العراق من الخونه والجواسيس من اليهود ومن التبعيه الفارسيه.. وبدات ايران بتنفيذ مخططها التوسعي السريع الذي حذرت القياده العراقيه منه في مناسبات عديده وبالتعاون معا مع اسرائيل لانهما تجمعهم فكره واحده تاريخيه للاستيطان والجميع يعلم ان ايرا وخلال ثلاث سنوات خلت ادخلت للعراق حوالى مليون من تبعيتها وبالاخص الى الجنوب والى بغداد واسرائيل انشأت اكبر شبكة تجسس اسرائيليه في منطقة الحكم الذاتي في العراق وجميع من ادخل من ايران تحت حمايه الحرس الثوري الايراني السري وتحت مسميات عديده منها فيلق بدر الجبان) ومن انتمى الى مايسمى بجيش المهدى بزعامة الطفل الارعن مقتدى الصدر وتحت اجندة الاحزاب الايرانيه منها المجلس الادنى للثوره والاستيطان الفارسي في العراق وحزب الدعوه الاستيطانيه الفارسيه ومن انشق عنهم في تنفيذ الاستيطان في العراق وبعلم قوات الاحتلال وتحت حمايتها.

واريد ان اذكر قضيه مهمه جدا ان هنالك في ايران مجلس سري يشرف عليه الرئيس الايراني نفسه وبتوجيه من آياتهم الفارسيه وهو (مجلس الاستيطانى الفارسي في العراق) ومن اعظائه العاملين في العراق من حملة الجنسيه الفارسيه هم (عبد العزيز طبطبائي وابنه الارعن وابراهيم الاشيقر الذي سمى نفسه بالجعفري وهادي عامري قائد فيلق غدر) ويعمل تحت خليه العراق عدد من الخونه ممن منهم الان اعضاء في ماتسمى بالجمعيه العراقيه الوطنيه للعملاء وبائعي الوطن بارخص ثمن (برلمانهم الاسود).. وتم من خلال هذا المجلس مجالس سريه فارسيه واستقطبوا الخونه من التبعيه الايرانيه ومن اللصوص ممن يقتل بالدولار ومهمتها استكمال مخطط الاستيطان الفارسي في العراق بطريقه قتل العراقيين الاصلاء من كل شرائح المجتمع العراقي عربي كردي مسيحي صابئي ايزيدي شبك مسلم شيعي سني لافرق القتل كل ماهو عراقي اصيل واجبار على الرحيل من العراق وشهدنا التقرير الاخير عن استشهاد اكثر من 650 الف عراقي خلال ثلاث سنوات وجميع هؤلاء كانوا على ايدي العباءه الاستيطانيه وبمساعده المحتل..ومن ضمن قرارات المجلس السري هو تحويل بغداد تحت الحكم الفارسي الكامل وتحت مسامع وتنفيذ السفاره الامريكيه ومن احتل العراق والحكومه الفارسيه العميله المنصبه من قبل الاحتلال والصهيونيه وكل يعمل بطريقته الخاصه والضحيه من الشعب العراق. ومع ذلك الاستيطان وبالاتفاق مع ميلشيات احمد الجلبي السريه لقتل العلماء والعسكرين ومن العراقيين الشرفاء وتصفيه حزب البعث العظيم وفي الشمال ايضا تعمل الميلشيات الكرديه على تصفيه كل من يقف امامها من التيارات الدينيه الوطنيه التى ترفع شعارها لا للاستيطان اليهودي في شمال العراق الذي ينفذه ويشرف عليه مسعود و من يسمي نفسه بالرئيس العراقي (الطالباني) من اجل السيطره على نفط كركوك وتصديره الى اسرائيل اللقيطه عبر مشروعا الى حيفا... ان كل تلك المشاريع التدميريه للعراق تشرف عليها وتنفذها الحكومه الفارسيه الامريكيه الاسرائيليه المنصبه في بغداد وتحت امره قواتها العميله الفارسيه في وزارة الداخليه والدفاع ومن يشرف عليهما من المستشارين العسكرين من قوات الاحتلال وجميعهم من الموساد الاسرائيلي لمحاولة تدمير العراق والبنيه الاجتماعيه اولا ومحو تاريخ العراق العظيم.. ولكن نقول لهم تذكروا هولاكوا وما فعل بالعراق..وتذكروا مافعله الاحتلال البريطاني للعراق ولم تنجح من محو الهويه العراقيه والبغداديه الاصيله الشريفه.وان كل محاولات الاستيطان التى قام بها قبلهم زعماء خونه ولم تفلح في تمزيق الصف العراقي لما يحمله الشعب العراقي الاصيل من وحده متجانسه من تكويناته الجميله المناضله من اجل البقاء على وحدة العراق..وعندما ينتفض الشعب العراقي الاصيل وبكل مكوناته الجميله والشريفه لن تقف امامه كل السلحه الفتاكه والترسانه الامريكيه والايرانيه والاسرائيليه سوف يعلم المحتل والخونه مامعنا الشعب العراقي والعراق..

ان شعب العراق الاصيل وشعب المقاومه التاريخيه الشريفه التي اسقطت كل الحسابات الامريكيه والخطط التي اعدها الامريكان والصهاينه والفرس والتى لطخت وجه بوش وبلير وفارس بالوحل والهزيمه وسيدفع الخونه والجواسيس الثمن غاليا يوم الثوره الكبرى عليهم من الشعب العراقي لتحرير العراق من رجسهم القذر..

واريد ان اقول الى كل الضباط والمراتب الذين يدعون عراقيتهم ممن انخرطوا للعمل مع المحتل من المستشار الخائن وفيق السامرائي وما دون والذين باعوا شرفهم العسكري الذى توجوا به على اكتافهم يوم تخرجوا من الاكاديميات والكليات والمدارس والمراكز العسكريه العراقيه والتى زينت بها اكتافهم وصدورهم بالنياشين والشرف الوطنى العسكري لااعرف كيف سولت لهم انفسهم للخيانه يبدوا انهم يوم رفعوا ايديهم للقسم لحماية الشعب والوطن كان قسما خيانيا مبطنا بالعماله منذ قطعوا من الحب السري يوم ولدتهم امهاتهم خونه وكان قد رضعوا من حليبا مسموما بالخيانه..وقسمهم. كما كان لدينا قسمنا عندما انتمينا الى الحزب العظيم حزب البعث العربي الاشتراكى على ان لانخون المبادئ والعراق العظيم واننا مدنيون وسنبقى اوفياء للمبادئ وهذا القليل الذي نقدمه للوطن العزيز العراق الجريح.. اما من التحق بركب الخيانه سيكون مصيره كما كان مصير الخونه الذين سبقوهم. ان من صفات الرجوله والشجاعه هى الوفاء والكرامه والعزه وعدم خيانه الارض والدين والوطن والمبادئ..ويبدوا انهم انصاف رجال وهم انفسهم من يغتصبون من الجيش الامريكي..

بارك الله وحفظ الله رجال العراق من الجيش العراقي الباسل ورجال الحرس الجمهوري الشجعان مسطري الملاحم البطوليه ورجال البعث العظيم الذين عاهدوا الله اولا والعراق ثانيا ان يكونوا قد حملوا على اكتافهم وفي قلوبهم الطاهره الشريفه والله يحفظهم وعوائلهم اينما كانوا من كل مكروه وغادر..الذين قطعوا عهدا وطنيا شريفا ان يحافظوا على الشرف العراقي العسكري والمدني والذى نابع اولا من تربيتهم العائليه ومن بعد تربيتهم الوطنيه الخالصه والعسكريه الشريفه... اما الخونه فاين شرفهم العسكري عندما ياخذوا اوامرهم العسكريه من القوات المحتله للعراق ومن ايران ومن الحكومه الفارسيه الصهيونيه المنصبه في العراق.

اما العسكري والعراقي الاصيل الذي يحمل الشرف العشائري العراقي الاصيل ومن ثم زينه بالشرف العسكري سيبقون في ذاكرة البطولات الحيه الطاهره الشريفه في كل الميادين العراقيه وها هم اليوم يقودون المقاومه العراقيه الوطنيه الشريفه والتي ينتمي اليها كل الشرفاء الذين عاهدوا الله والوطن ان يطهروا ارض العراق من المحتلين والخونه.

اما الخونه والجواسيس سيكون مصيرهم كما كان مصير الجواسيس بعد ثورة 1968 الى مزابل التاريخ العفن.. سيضرب الرجال الابطال كل المجالس الماسونيه والفارسيه والصهيونيه التى تريد تمزيق الوطن الواحد الكبير القوي الجسور وبكل الوسائل المتاحه.. ورجال الدين في العالم صامتون والحكام العرب الخونه صامتون وشاركوا في تمزيق العراق واولها الكيان الصهيونى ( لحكومة الكويت المجرمه ) وحكومه السعوديه الامريكيه التى تريد الان تبني الجدار بينها وبين العراق على غرار الجدار الفصل الصهيوني.. اريد ان اذكر السعوديه بالمد الفارسي الذي حذر منه القائد صدام صسين رحمه الله هذا السبب الذي تريدون الان ان تشيدوا له جدارا لانكم تشاركون في مؤامرة تقسيم العراق وسيكون لاسامح الله كيان فارسي يجاوركم ويتآمر عليكم..هكذا دمر شعب فلسطين الاصيل بتنفيذخطة 1948 الاولى واليوم تنفذ على ارض الرافدين العراق العظيم وتهجير شعبه الاصيل بالقوه والقتل الجماعي والتعذيب والاستيلاء على الاموال والاراضي الخاصه بالعراقيين الاصلاء من قبل خونة بلاد فارس والعملاء من الحزبين الكرديين المتصهينين لتنفيذ واستكمال المخطط الفارسي الصهيوني وتهجير العراقيين الاصلاء من ارض العراق وبالآله الحربيه الامريكيه والبريطانيه ومن شارك معها..من العرب الخونه بالدعم اللوجستي العسكري والاقتصادي من ايران ومن تحالف معهم من الدول العربيه.

ونقول اليوم ستسقط كل المؤمرات الدنيئه للنيل من وحدة العراق وسياتي اليوم لتحرق المنطقه الخضراء بمن فيها من الخونه والجواسيس والعملاء وحرقهم سيتم بغضب العراقيين الاصلاء كما دمرت مخازن المحتل بالكامل في ليله من ليالي رمضان الخالده في الدوره وسيطهرون ارض الانبياء والرسل والاولياء الطاهرين من رجس المجوسيه واليهوديه وسيبقى الرجال الشرفاء من المقاومه العراقيه البطله هم الممثل الشرعي للشعب العراقي البطل والله اكبر والعزة للعراقيين الشرفاء.

المجد والخلود لشهداء العراق العظيم واسكنهم فسيح جناته.

عاش العراق عاش الشعب العراقي موحدا تحت راية الله اكبر

عاشت المقاومه العراقيه البطله الشريفه

عاش حزب البعث العربي الاشتراكي

فك الله اسر الابطال من العراقيين ورحم الله الشهيد القائد صدام حسين
avatar
عزالدين بن حسين القوطالي
مساعد المدير
مساعد المدير

ذكر
عدد الرسائل : 268
تاريخ التسجيل : 16/12/2006

http://yahoo.fr

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى